منتدى بث نهرين

سلام ومحبة لكل اعضاء ورواد منتدى بيث نهرين ....... اهلا وسهلا بكم نتمنا أان تقضوا معنا احلى الاوقات

منتدى بث نهرين


المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الجمعة يونيو 07, 2013 3:07 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

احسب سرعة اتصالك

هل تريد معرفة سرعة اتصالك بالأنترنيت؟

اضغط هنا


استطلاعات الراي

 

    استمراية الوجود الآشوري عبر التاريخ ج1

    شاطر
    avatar
    ابو كلكامش

    عدد المساهمات : 304
    نقاط : 8689
    تاريخ التسجيل : 02/10/2010
    العمر : 30

    استمراية الوجود الآشوري عبر التاريخ ج1

    مُساهمة  ابو كلكامش في الإثنين أكتوبر 18, 2010 12:13 am



    الأصل الآشوري

    _هناك سؤال يدور في مخيلة العديد من الأشخاص والجهات التي لها مواقف غير منصفة من الآشورية والآشوريين!.وهو كيف يمكن أن يكون آشوريو اليوم أحفادا للآشوريين القدماء؟كما أن بعض هذه الجهات أو الأشخاص ينشرون مقالا أو بحثا بين الحين والآخر عن هذا الموضوع الواضح والجلي.ومن هنا تثار مناقشات يمكن تقسيمها إلى قسمين،الأولى :مناقشات تثار لأجل غايات علمية وأكادمية بحتة.والثانية :هي في الغالب عبارة عن مناقشات ذات طابع عنصري وهدام بالنسبة للقضية الآشورية المعاصرة.

    أولا-الأدلة التاريخية عن استمراية الوجود الآشوري عبر التاريخ:
    هتاك الكثير من الأدلة في ثنايا التاريخ تؤكد الوجود القومي الآشوري.ومن خلال استمرارية هذا الوجود واستمرارية حضاراته ومدنيته,يظهر التواصل الأجيال واستمراريتها لهذا الشعب منذ القرون الغابرة حتى الآن.وإن العقل والمنطق يفرضان على كل باحث موضوعي يحترم منهجية البحث العلمي أن يعترف ويعلنها بصوت عالي بأن آشوريي اليوم من نساطرة وكلدان وسريان ليسوا إلا من الأصل الآشوري القديم.وهذه الأدلة تؤكد بأن الوجود الآشوري موطنه وخصوصا في الشمال أي في بلاد آشور كان مستمرا ومتواصلا.حيث تستر الآشوريون في هذه الجبال والمناطق المنيعة من شدة الحروب .والتاريخ يخبرنا بصورة جلية بأن قوة عسكرية آشورية بقيادة أخ لآشور بانينبال خرجت من آشور نحو حاران ومن هناك إثر سقوط هذه المدينة على يد الكلديين اتجهت بقايا هذه القوة نحو جبال آشور واورارتو(1).

    ويؤكد النبي ناحوم الألقوشي هذا الخبر حينما وجه كلامه إلى ملك آشور وهو يقول:"وتشتت شعبك على الجبال وليس من يجمعهم"(2)رغم حقد هذا السفر على الآشوريين إلا أنهم لم ينفوهم.وبعد مرور الزمن على سقوط الدولة الآشورية ,عاد معظم سكان المدن الآشورية إلى مدنهم الأصلية ,هذا ما أكده هيرودوتس على لسان داريوس الأول عندما تكلم على بناء قصره في سوسه:"لقد حفرت الارض عميقا.....وملأتها بالحصى وشيدت قوالب الطوب ,كل هذا قام به البابليون .كما تم جلب شجرة الأرز من جبال لبنان جلبها الآشوريون حتى بابل"(3).

    وأضاف المؤرخ اليوناني القديم هذا :"أنه من بابل ومن بقية بلاد آشورالتي كانت تشكل المقاطعة التاسعة وصل إلى داريوس ألف من العباقرة والموهوبين وخمسمائة من الشبان المخصيين"(4).

    وفي مخطوطة لسترابون(64_22)ق.م ورد:"أن الآشوريين بقوا بعد سقوط دولة آشور...وإن مدينة آشور رجع سكانها إليها بعد أن احتل كورش الدولة البابلية,لقد شيدوا هناك معابد للإله آشور العظيم حيث كانوا يسجدون له.والإله آشور يخض الآشوريين فقط وهم وحدهم الذين يسجدون له .وقد استمر هذا النوع من الطقوس للأله آشور حتى العهد الفرثي"(5).
    ومع بزوغ فجر المسيحية تحقق نبوءة ايشعيا النبي:"في ذلك اليوم يكون اسرائيل ثالثا لمصر وآشور...."(6)بمعنى أن الشعب الآشوري سيكون أول من آمن برسالة المسيح بعد المصري واليهودي.حيث قدم الآشوريون إلى القدس بصفة وفد المجوس الذين هم آشوريون جنسا ووطنا وآمنوا بالمسيح وسجدوا له في بيت لحم.وعن هذه المسألة أي كون الوفد المجوسي الذي قدم الهدايا إلى السيد المسيح آشوريا,قال المعلم نرساي الآشوري الذي ولد في قرية عين _دولبي(دولبي)الحالية قرب نوهدرا(دهوك)شمال العراق,في قصيدة عن العذراء والمجوس ما يأتي:"وعندما علمت آشور العظيمة نادت المجوس وقالت لهم:تزودوا بالقرابين(الهدايا)واذهبوا إلى الملك العظيم الذي ولد في اليهودية وقدموا له الطاعة.وعلى لسان العذراء قال:"تفرح بلاد فارس ببشارتكم وتبتهج آشور بذهابكم,وعندما تنبلج مملكة ابني سوف يجعل السلام في دياركم".
    وقال مار نرساي أيضا مؤكدا آشورية المجوس الذين قدموا القرابين للسيد المسيح ,في قصيدة له عن ميلاد الرب:
    "عندما عرف هيرودس بأن الآشوريين قد أهانوه كثيرا صب جم غضبه على الأطفال دون رحمة"(7).
    إن أي قارئ بسيط يدرك أن الدولة الآشورية سقطت عام 606ق.م وأن المعلم الكبير نرساي الذي عاش في الجيل الخامس للميلاد.يؤكد أن المجوس الذين قدموا الهدايا للرب كانوا آشوريين من منطقة كركوك وأربيل.
    وكذلك فعل أفرام الذي عاش قبل نرساي حينما أكد آشورية المجوس الذين جلبوا الهدايا للمسيح في العديد من مداريشه عن الميلاد.وأنه يعتقد أنهم فعلوا ذلك تكفيرا لخيئة آبائهم الذين اسقطوا دولة إسرائيل وخربوا الهيكل المقدس(Cool..

    >>>>>>>يتبــــــــــــــــــــــــع<<<<<<<<
    المصادر:
    1_loder S.de V.The truth about mesopotamia,plastin and Syria Vol.1.1923.P.37
    2_سفر ناحوم
    3_قسطنطين بيتروفيج ماتفييف بار متي.الآشوريون المسألة الآشورية في العصر الحديث ص:20
    4_المصدر السابق .وعند ميشينكو الكتاب الأول.ص:99
    5_قسطنطين بيتروفيج ماتفييف بار متي.الآشوريون المسألة الآشورية في العصر الحديث ص:23
    6_سفر أيشعيا النبي 24:19
    7_Homolies of Mar Narsai,Vol.1,San Francisco.1970.P.92
    8_Des Heiligen,Eephraem Des Syres_Hymnen de Nativitae (Epiphania




    _________________


    [URL="http://uploadpics.a2a.cc"].[/URL][URL="http://www.a2a.cc"].[/URL]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 8:39 am